Avaleht  »  الاخبار »  الاخبار » 
17.12 2013

شركة العطارات للطاقة تختار الفائز بعطاء اعمال الهندسة الاساسية والمشتريات والانشاءات وتقدم عرضها للحكومة حول تعرفة الكهرباء

عمان، 17 ديسمبر، 2013: أعلنت شركة العطارات للطاقة (ابكو) عن تقديمها لعرض حول تعرفة الكهرباء للحكومة الاردنية بعد تحديد الشركة التي ستتولى تنفيذ مهام الهندسة الاساسية والمشتريات والانشاءات لمحطة الطاقة الحرارية الاولى من نوعها في المملكة التي تعتمد على الصخر الزيتي لانتاج الكهرباء. ان تقديم عرض دقيق ومحدد لشركة الكهرباء الوطنية يعد وقد تحدث رئيس مجلس ادارة ابكو اندريس انيجالغ قائلا:

خطوة بالغة الاهمية على طريق انجاز مشروع لانتاج الطاقة في المملكة بالاعتماد على مصادرها المحلية من الصخر الزيتي وهو المشروع الذي سيمكن الاردن من البدء بالاستفادة للمرة الاولى على الاطلاق من احتياطاته المحلية الغنية من الصخر الزيتي.

وقد وقع اختيار شركة ابكو على شركة (غواندونغ) لهندسة الكهرباء للقيام بتنفيذ أعمال الهندسة الاساسية والمشتريات والانشاءات لمحطة توليد الكهرباء بقدرة 540 ميغاواط باستخدام الصخر الزيتي ضمن عقد تسليم مفتاح بالسعر الثابت. وهذه الشركة المختارة تابعة لمجموعة الصين لهندسة الطاقة المملوكة من الحكومة الصينية وهي احدى اهم المجموعات الصينية الرائدة في اعمال الهندسة والانشاءات والتي قامت بانشاء عدة محطات في العالم بقدرة اجمالية تصل الى حوالي 53 الف ميغاواط. وستقوم شركة فوستر ويلر بدورها بتوفير مراجل بخارية تعمل بتقنية (سي اف بي) فيما ستوفر شركة سيمنز الالمانية مولدات توربينات البخار والمولدات الكهربائية وتتولى شركة وورلي بارسونز العالمية اعمال التصميم.

وأضاف انيجالغ: "سنعتمد في المحطة في الاردن التقنية المتقدمة والمتطورة التي أثبتت نجاحها على مستوى السلامة والامان والفعالية في انتاج الكهرباء من الصخر الزيتي في اكبر محطات انتاج الكهرباء من الصخر الزيتي في العالم والموجودة في استونيا"

وسيتم تمويل المحطة والتعدين من المنجم المفتوح من جهات خاصة، حيث تم الاتفاق ما بين شركة ابكو وبنك الصين وبنك الصين التجاري الصناعي وبدعم من بنك الصين للتصدير والائتمانات (سينشور) لتمويل ديون بقيمة 1,4 مليار دولار امريكي

وسيتم البدء بإنشاء المحطة بمجرد الاتفاق النهائي مع الحكومة بخصوص التمويل، ومن المتوقع ان تبدأ المحطة بانتاج الكهرباء للاستهلاك المحلي خلال النصف الثاني من عام (2017) وسيحقق المشروع توفيرا قيمته 350 مليون دينار من نفقات المملكة على استيراد المشتقات النفطية سنويا، الى جانب توفير (3500) فرصة عمل خلال عملية الانشاء و (1000) فرصة عمل بعد اتمام المشروع.

ومن الجدير بالذكر أن شركة العطارات للطاقة مملوكة بشكل غير مباشر من قبل شركة انيفيت (ايستي انيرجي ايه اس) وشركة (واي تي ال) بيرهاد الماليزية العالمية للطاقة وشركة الشرق الادنى للاستثمار الاردنية.

العودة
  • كانون الثاني
  • شباط
  • آذار
  • نيسان
  • نوار
  • حزيران
  • تموز
  • آب
  • أيلول
  • تشرين الأول
  • تشرين الثاني
  • كانون الأول